الاتصالات امام تحديات جديدة

1
Nov

خارطة طريق جديدة تبتغي الشركة العامة للاتصالات ان ترسمها لسياستها الجديدة للمرحلة القادمة بادارتها الجديدة المنبثقة من دمجها مع الشركة العامة لخدمات الشبكة الدولية للمعلومات ( الانترنت ) و توحيد الجهود والبنى التحتية لهما من اجل  احداث نقلة نوعية جديدة تتناسب مع امكانية الشركتين وطاقاتها الفنية وخصوصا في مشاريع النفاذ الضوئي والشبكة الوطنية للاسلكي وكذلك موضوع الابراج الناقلة لخدمة الانترنت كان هذا محور الاجتماع  الذي دعا اليه المعاون الفني في الشركة العامة للاتصالات والمعلوماتية ( الشركة الوليدة ) المهندس حازم فاضل مجذاب مع الاقسام الفنية هذا اليوم الخميس 1/11/2018 لدراسة الواقع الحالي لهذه المشاريع ومستوى الخدمات التي تقدمها  والمشاكل التي يعاني البعض منها وخصوصا مشروع النفاذ الضوئي  ونسبة الاستثمار المتدنية فيه لاسيما في المحافظات والشبكة الوطنية للاسلكي وموضوع الابراج واستمع مجذاب الى شرح مفصل من قبل الاقسام النوعية لمعرفة مواطن الخلل من اجل الاسراع في وضع الحلول المناسبة للنهوض بها كما دعا الى تبني الافكار الجديدة التي من الممكن ان تحدث تغييرا كبيرا لافتا الى ضرورة تحقيق تقدم وخصوصا في الفترة المقبلة والذي يستند على وضع الخطط الواعدة لتطوير موضوع الاستثمار وأهمية تحقيق زيادة ملموسة باعداد  المشتركين والتركيز على مواقع الايراد السريع واشار في الختام الى استنفار كافة الجهود وتسخير الطاقات لحسم جميع الامور العالقة وصولا الى نتائج ايجابية 

ويذكر ان دمج الشركتين جاء وفق قرار مجلس الوزراء 361 لسنة 2018 وتحت اسم الشكة العامة للاتصالات والمعلوماتية .

قسم العلاقات والاعلام

الشركة العامة للاتصالات والمعلوماتية